فوج الصراط الكشفي

مرحبا بك يا :زائر ماكي-تليد ...ان شاء الله تسعد بصحبتنا و نسعد بمساهماتك
 
الرئيسيةigli08مكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولالتسجيل
اعلان هام  : تعلن ادارة منتدى فوج الصراط الكشفي انها تمكنت بفضل الله من شراء مساحة خاصة بالمنتدى و ضومين خاص بها ايضا ..من اجل تطبيق استراتجيتها التوسعية في توفير اعلام هادف و نقي ..و هذا عبر الرابط التالي : www.igli08.com

شاطر | 
 

 اليوم العالمي السلامة و الصحة المهنية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
otmanmazouz
العضو الممتاز جدا
العضو الممتاز جدا
avatar

المهمة الكشفية : كشاف
ذكر المشاركات : 344
تاريخ الميلاد : 09/04/1995
تاريخ التسجيل : 18/04/2009

مُساهمةموضوع: اليوم العالمي السلامة و الصحة المهنية   السبت 25 أبريل 2009, 14:52



مع اقتراب مناسبة الصحة والسلامة في العمل
التي تصادف 28 ابريل من كل عام
اطل عليكم بهذا الموضوع للتوضيح....

الصحة والسلامة في العمل









<table style="WIDTH: 639px; HEIGHT: 2118px" borderColor=#993300 height=2118 cellSpacing=0 cellPadding=0 width=639 align=center background=https://redcdn.net/ihimizer/img222/4857/sunrisecoffeemaintilech9.jpg border=1><tr><td>



اليوم العالمي للصحة والسلامة العامة ( 28 ابريل )</STRONG>

<table borderColor=#660000 height=5 cellSpacing=0 cellPadding=0 width=400 align=center background=https://redcdn.net/ihimizer/img89/6340/5n9jkhpa2.jpg border=1><tr><td></TD></TR></TABLE>
</STRONG>
</STRONG>
</SPAN></SPAN>
أعلنت منظمة العمل الدولية يوم 28 الطير (إبريل/نيسان) من كل عام يوماً عالمياً للسلامة والصحة المهنية وذلك بهدف تعزيز ثقافة السلامة في أماكن العمل في كافة أنحاء العالم، وأن يكون العمل مأموناً، يتيح للأشخاص الإنتاج بمستويات عالية نوعاً وكمّاً، ويضمن سلامتهم وصحتهم وتمتعهم بالحماية والرفاه الاجتماعي...</STRONG></SPAN></SPAN>

<table style="BORDER-TOP-WIDTH: 0px; BORDER-LEFT-WIDTH: 0px; BORDER-BOTTOM-WIDTH: 0px; WIDTH: 428px; HEIGHT: 168px; BORDER-RIGHT-WIDTH: 0px" width=428 border=1><tr><td style="BORDER-RIGHT: medium none; BORDER-TOP: medium none; BORDER-LEFT: medium none; BORDER-BOTTOM: medium none"></TD></TR>
<tr><td style="BORDER-RIGHT: medium none; BORDER-TOP: medium none; BORDER-LEFT: medium none; BORDER-BOTTOM: medium none" align=middle bgColor=#000000>World Day for
Safety and Health at Work</TD></TR>
<tr><td style="BORDER-RIGHT: medium none; BORDER-TOP: medium none; BORDER-LEFT: medium none; BORDER-BOTTOM: medium none" align=middle bgColor=#000000><table cellPadding=5 width="100%" border=0><tr><td vAlign=top width="10%" bgColor=#ffff00>28th April 2005</TD></TR></TABLE>
</TD></TR></TABLE>

إحصائيات منظمة العمل الدولية لسنة 2000 أن هنالك 160 شخص في العالم يعانون من أمراض مرافقة للعمل وحوالي 270 مليون حادث عمل سنوياً منها المميت والغير مميت، وحدوث مليوني وفاة بسبب أمراض مرافقة للعمل مقسمة كما في الشكل البياني:</STRONG></SPAN>

سلامة وصحة العاملين الذين لهم علاقة بالمخلفات الطبية بمختلف شرائحهم كالتمريض عند بداية إنتاج المخلفات أو عند </SPAN>النهاية ك ال</SPAN>عمال ال</SPAN>معالجة والتخلص من النفايات بالمكبات أو المحارق نوقشت في عدة مواضيع بالموقع:</SPAN></STRONG></SPAN>
** الاصابات في طاقم التمريض </SPAN></STRONG></SPAN>
**الاصابات في عمال نقل النفايات </SPAN></STRONG></SPAN>
</SPAN></STRONG></SPAN>** اصابات جروح الابر </SPAN></STRONG></SPAN>
** مخاطر مزاولة مهنة التحاليل الطبية </SPAN></STRONG></SPAN>
** الاصابة بمرض السل من المخلفات </SPAN></STRONG></SPAN>
** معامل التحاليل : خطرها على العاملين والصحة العامة </SPAN></STRONG></SPAN>
سوف نتطرق الى بعضهم الان..</SPAN></STRONG></SPAN>
</STRONG>
إصابات طاقم التمريض والأطباء</STRONG>

أكثر المخاطر الصحية المهنية التي يتعرض لها العاملين بالصحة وبالأخص طاقم التمريض والأطباء هي العدوى التي قد تنتج بسبب وخز أو الخدش الآلات الحادة من إبر وحقن، مشارط، أمواس، شرائح وزجاج مكسور.</STRONG></SPAN>
حسب تقرير أمريكي لوكالة حماية البيئة للحالات الجروح الناتجة بسبب الأدوات الحادة، أن هنالك حوالي 17 – 22 ألف ممرضة بالمستشفيات تتعرض كل سنة لحوادث الجرح (الوخز) من مواد حادة، والعدد يفوق ذلك بالنسبة للممرضات العاملات خارج المستشفيات مثل المنازل وبيوت الرعاية وغيرها، حيث تصل الإصابة بهذه الشريحة إلى 28 – 48 ألف إصابة.</STRONG></SPAN>
تعتبر شريحة الممرضات أكثر فئة تتعرض لعمليات الجرح بالصحة مقارنة بالأطباء والفنيين وغيرهم من التخصصات الطبية الأخرى بسبب احتكاكهن المباشر مع المريض واستعمال الحقن والمواد الحادة بكثرة.</STRONG></SPAN>
أما بالنسبة للإصابات بالأمراض التي قد تنتج عن هذا العدد الكبير من حوادث وحالات الجرح بالمواد الحادة لدى الممرضات، أن احتمال الإصابة بفيروسات تليف الكبد البائي يصل إلى 56- 96 للممرضات العاملات داخل المستشفى أما العاملات خارج المستشفى فيصل 26 – 45 حالة سنوياً.</STRONG></SPAN>
</SPAN>
</STRONG></SPAN>
</SPAN></SPAN>
</SPAN></SPAN></SPAN></SPAN>
</STRONG>
</STRONG></STRONG>

الاصابات في عمال نقل النفايات </STRONG>
من أكثر الفئات تعرضاً لمخاطر المخلفات الطبية بمختلف أنواعها الكيميائية والمشعة والبيولوجية هم عمال النظافة وعمال نقل المخلفات من الأقسام العلاجية وعمال نقل المخلفات من ساحات التجميع بالإضافة لعمال المكبات، وأغلب المشاكل التي تقابلهم من المخلفات الطبية هي الجروح الناتجة عن تعرضهم للإبر والمواد الحادة كالزجاج المكسور والمشارط وغيرها.</STRONG></SPAN>
معظم حالات التعرض للمخلفات البيولوجية تحدث في محطات معالجة المخلفات أو في ساحات تجميع النهائي للمخلفات خلال عملية المناولة، التعرض يكون أما عن طريق الملامسة المباشرة ومصدرها عبوات تحاليل الدم وسوائل الجسم أو بالتعرض عن طريق التنفس للغبار المتطاير المحتوي على كميات مركزة من الميكروبات الموجودة بأطباق المزارع البكتيرية، كعصيات السل وبعض الميكروبات التي تنتقل بسهولة عبر الهواء.</STRONG></SPAN>


الأرقام التقديرية لحوادث وخز الإبر لعمال نقل القمامة خارج المستشفى بالولايات المتحدة تصل سنويا إلى 500 – 7300 حالة ينتج عنها إصابات بفيروس التهاب الكبد البائي من 1 – 15، أما المعدل العام للإصابات السنوي بوخز الإبر في عمال القمامة فيصل إلى 180 حالة لكل ألف عامل.</STRONG></SPAN>

دراسة أجريت على العاملين في محطة لمعالجة المخلفات الطبية، حيث تقوم هذه المحطة بالتخلص من المخلفات عن طريق تفتيت وتقطيع المخلفات إلى أجزاء صغيرة جدا تم معالجتها بالحرارة للقضاء على الجراثيم. المخلفات تحتوي على عبوات الدم وغيرها من المخلفات المحتوية على الدم وسوائل المرضى وخلال عملية التفتيت تتناثر قطرات الدم على الأرضية والأسطح أو يتناثر الغبار الذي يكون مشبع بجزئيات الدم في كل مكان بالمحطة.</STRONG></SPAN>

</SPAN></SPAN>
اصابات وجروح الابر</STRONG></SPAN>
</STRONG>


من أكثر المخاطر التي يواجهه العاملين في مجال الصحة على الإطلاق هي الإصابات الناتجة من وخز أو قطع أو خدش الجلد بمواد حادة ملوثة مثل الإبر والمشارط أو الزجاج المكسور الملوث بسوائل ودماء المرضى وما قد ينتج عنها من عدوى بأحد أمراض فيروسات الدم مثل فيروسات الإيدز وتليف الكبد وغيرها، الأمر الذي دعا العديد من الباحثين إلى دراسة هذه المشكلة بحصر أعداد الإصابات وتحديد أهم الأسباب وراء حدوث مثل هذه الحوادث ولمحاولة التقليل منها في المستقبل.</STRONG></SPAN>

سنسرد بصورة مبسطة وموجزة في هذه الورقة بعض تلك الدراسات في عدد من دول العالم لأعطى صورة واضحة على حجم المشكلة وتوضيح أهم الأسباب وراء حدوث مثل هذه الحوادث. </STRONG></SPAN>

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في بريطانيا:</STRONG></SPAN>

دراسة شملت عشرة مستشفيات في منطقة مانشستر حيث سجلت 2,646 إصابة خلال سبع سنوات من 1992 وحتى سنة 1999 (1).</STRONG></SPAN>

دراسة في منطقة وسيكس وأكسفورد أشارت لحدوث 1102 حالة وخز بمادة حادة منها 115 طبيب، 697 ممرضة، 106 من الطاقم الطبي المساعد، بمعدل 9 – 44 إصابة لكل 1000 موظف بالصحة (2).</STRONG></SPAN>

دراسة لحوادث جروح الإبر في 52 أخصائي تخدير أثبتت إصابة 50% منهم (3).</STRONG></SPAN>

</SPAN>
تقييم مخاطر مزاولة مهنه التحاليل الطبية</STRONG></SPAN></SPAN>
</STRONG></SPAN>


الأهداف الرئيسية لأي نشاط طبي مهني مثل التحاليل أو التمريض العام أو التمريض التخصصي (القبالة – العناية الفائقة – العمليات الجراحية) أو الإسعاف أو غيرها من المهن الطبية في برنامج الرعاية الصحية وقاية وعلاج البشر .</STRONG></SPAN>

لأن العنصر البشري هو الهدف والوسيلة في أي برنامج من برامج التنمية فتنمية القوي العاملة البشرية تتطلب المحافظة على صحتها لأن الصحة هي أثمن شيء ، وبدونها لا يمكن للقوي العاملة البشرية من مواكبة أي عملية إنتاجية أو خدمية . ونظراً لما يتكبده مزاولي الأنشطة الصحية أو المهن الطبية من مخاطر أثناء مزاولتهم لأي مهنة طبية إنسانية من خلال تعرضهم للأمراض المعدية المنقولة من المرضى أو التسمم بالمواد الكيميايئة أو الإشعاعية أو الدوايئة التي يتعاملون معها يومياً أو الإصابة بالأمراض التنفسية أو الأورام التي يتعرضون لها خلال استنشاقهم لمواد وغازات منبعثة من المحيط في بيئة العمل . </STRONG></SPAN>

وفي دراستنا هذه رأينا من خلال تقيم المخاطر المهنية للعاملين في مجال التحاليل الطبية في مدينة طرابلس ومصادرها وتأثيرها على صحة المهنيين (جدول 1) ، هو معرفة حجم مشاكل ومخاطر مزاولة هذه المهنة والتي تمثل أحداهم المهن التشخيصية وتتطلب تطبيقات مباشرة على عينات المرضى وكشف الأمراض والتحقق من وجودها . </STRONG></SPAN>

إن جودة وضمان نتائج هذه التحاليل الطبية يتطلب بيئة معملية خالية من المخاطر والمشاكل وعلى هذا الأساس أهتم العالم من حولنا في إدخال وإرساء مفاهيم الحماية والسلامة المهنية والطب الوقائي والإصحاح البيئي. </STRONG></SPAN>

وبما أننا بصدد تقيم المخاطر المهنية لمزاولي مهنة التحاليل الطبية ، يجدر بنا التطرق إلى قانون المسئولة الطبية الذي يلزم المهني بتعويض المريض في حالة حدوث خطر أو إصابته بقلق ومشاكل نفسيه واجتماعية نتيجة التحاليل الطبية التي تجرى له وفي المقابل لا يلزم المريض أو المؤسسة تعويض المهني المتعرض لإصابة أو عدوي من المرضى أثناء تأديته لعمله ....... </STRONG></SPAN>

ويبلغ عدد المهنيين العاملين في مجال التحاليل الطبية في مختبرات مدينة طرابلس حوالي 700 مهني من أصل حوالي 5000 مهني طبي مساعد أي 12% من العاملين في المهن الطبية المساعدة (التشخيصية أو العلاجية أو الخدمات المساعدة) </STRONG></SPAN>
</SPAN></SPAN></SPAN>



</STRONG>
تحيتي لكم...........
اخوكم / سلام



<table borderColor=#660000 height=5 cellSpacing=0 cellPadding=0 width=400 align=center background=https://redcdn.net/ihimizer/img89/6340/5n9jkhpa2.jpg border=1><tr><td></TD></TR></TABLE>


</TD></TR></TABLE>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kaka
العضو الممتاز جدا
العضو الممتاز جدا
avatar

ذكر المشاركات : 250
تاريخ الميلاد : 15/03/1995
تاريخ التسجيل : 23/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: اليوم العالمي السلامة و الصحة المهنية   الأحد 26 أبريل 2009, 23:21


جميــــــــــــــــــل شكرا على مابدر منــــــــــــك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kaka
العضو الممتاز جدا
العضو الممتاز جدا
avatar

ذكر المشاركات : 250
تاريخ الميلاد : 15/03/1995
تاريخ التسجيل : 23/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: اليوم العالمي السلامة و الصحة المهنية   الأحد 26 أبريل 2009, 23:29

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اليوم العالمي السلامة و الصحة المهنية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوج الصراط الكشفي  :: الفضاء العلمي التربوي :: عالم الصحة و الطب-
انتقل الى: