فوج الصراط الكشفي

مرحبا بك يا :زائر ماكي-تليد ...ان شاء الله تسعد بصحبتنا و نسعد بمساهماتك
 
الرئيسيةigli08مكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولالتسجيل
اعلان هام  : تعلن ادارة منتدى فوج الصراط الكشفي انها تمكنت بفضل الله من شراء مساحة خاصة بالمنتدى و ضومين خاص بها ايضا ..من اجل تطبيق استراتجيتها التوسعية في توفير اعلام هادف و نقي ..و هذا عبر الرابط التالي : www.igli08.com

شاطر | 
 

 ديوان الشاعر : أحمد مطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الأحد 12 أكتوبر 2008, 22:59

رائعة




رائعـةٌ كُلُّ فعـالِ الغربِ والأذنابِ

أمّـا أنا، فإنّني

مادامَ للحُريّـةِ انتسابي

فكُلُّ ما أفعَلُـهُ

نـوعٌ مِـنَ الإرهـابِ !

هُـمْ خَرّبـوا لي عالَمـي

فليحصـدوا ما زَرَعـوا

إنْ أثمَـرَتْ فـوقَ فَمـي

وفي كُريّـاتِ دمـي

عَـولَمـةُ الخَـرابِ

هـا أ نـا ذ ا أقولُهـا .

أكتُبُهـا .. أرسُمُهـا ..

أَطبعُهـا على جبينِ الغـرْبِ

بالقُبقـابِ :

نَعَـمْ .. أنا إرهابـي !

زلزَلـةُ الأرضِ لهـا أسبابُها

إنْ تُدرِكوهـا تُدرِكـوا أسبابي .

لـنْ أحمِـلَ الأقـلامَ

بلْ مخالِبـي !

لَنْ أشحَـذَ الأفكـارَ

بـلْ أنيابـي !

وَلـنْ أعـودَ طيّباً

حـتّى أرى

شـريعـةَ ا لغابِ بِكُلِّ أهلِها

عائـدةً للغا بِ .

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الأحد 12 أكتوبر 2008, 23:00

أنا إرهابي ..!




الغربُ يبكي خيفـةً

إذا صَنعتُ لُعبـةً

مِـن عُلبـةِ الثُقابِ .

وَهْـوَ الّذي يصنـعُ لي

مِـن جَسَـدي مِشنَقَـةً

حِبالُها أعصابـي !

والغَـربُ يرتاعُ إذا

إذعتُ ، يومـاً ، أَنّـهُ

مَـزّقَ لي جلبابـي .

وهـوَ الّذي يهيبُ بي

أنْ أستَحي مِنْ أدبـي

وأنْ أُذيـعَ فرحـتي

ومُنتهى إعجابـي ..

إنْ مارسَ اغتصـابي !

والغربُ يلتـاعُ إذا

عَبـدتُ ربّـاً واحِـداً

في هـدأةِ المِحـرابِ .

وَهْـوَ الذي يعجِـنُ لي

مِـنْ شَعَـراتِ ذيلِـهِ

ومِـنْ تُرابِ نَعلِـهِ

ألفـاً مِـنَ الأربابِ

ينصُبُهـمْ فـوقَ ذُرا

مَزابِـلِ الألقابِ

لِكي أكـونَ عَبـدَهُـمْ

وَكَـيْ أؤدّي عِنـدَهُـمْ

شعائرَ الذُبابِ !

وَهْـوَ .. وَهُـمْ

سيَضرِبونني إذا

أعلنتُ عن إضـرابي .

وإنْ ذَكَـرتُ عِنـدَهُـمْ

رائِحـةَ الأزهـارِ والأعشـابِ

سيصلبونني علـى

لائحـةِ الإرهـابِ !

**

رائعـةٌ كُلُّ فعـالِ الغربِ والأذنابِ

أمّـا أنا، فإنّني

مادامَ للحُريّـةِ انتسابي

فكُلُّ ما أفعَلُـهُ

نـوعٌ مِـنَ الإرهـابِ !

**

هُـمْ خَرّبـوا لي عالَمـي

فليحصـدوا ما زَرَعـوا

إنْ أثمَـرَتْ فـوقَ فَمـي

وفي كُريّـاتِ دمـي

عَـولَمـةُ الخَـرابِ

هـا أنَـذا أقولُهـا .

أكتُبُهـا .. أرسُمُهـا ..

أَطبعُهـا على جبينِ الغـرْبِ

بالقُبقـابِ :

نَعَـمْ .. أنا إرهابـي !

زلزَلـةُ الأرضِ لهـا أسبابُها

إنْ تُدرِكوهـا تُدرِكـوا أسبابي .

لـنْ أحمِـلَ الأقـلامَ

بلْ مخالِبـي !

لَنْ أشحَـذَ الأفكـارَ

بـلْ أنيابـي !

وَلـنْ أعـودَ طيّباً

حـتّى أرى

شـريعـةَ الغابِ بِكُلِّ أهلِها

عائـدةً للغابِ .

**

نَعَـمْ .. أنا إرهابـي .

أنصَـحُ كُلّ مُخْبـرٍ

ينبـحُ، بعـدَ اليـومِ، في أعقابـي

أن يرتـدي دَبّـابـةً

لأنّني .. سـوفَ أدقُّ رأسَـهُ

إنْ دَقَّ ، يومـاً، بابـي !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الأحد 12 أكتوبر 2008, 23:01

تفاؤل




دق بابي كائن يحمل أغلال العبيد بشع..

في فمه عدوى وفي كفه نعيٌ

وبعينيه وعيد.

رأسه ما بين رجليه ورجلاه دماء

وذراعاه صديد.

قال: عندي لك بشرى.

قلت: خيرا؟!

قال: سجل..

حزنك الماضي سيغدو محض ذكرى.

سوف يستبدل بالقهر الشديد!

إن تكن تسكن بالأجر

فلن تدفع بعد اليوم أجرا.

سوف يعطونك بيتا فيه قضبان حديد!

لم يعد محتملا قتلك غدرا.

إنه أمر أكيد!

قوة الإيمان فيكم ستزيد.

سوف تنجون من النار

فلا يدخل في النار شهيد!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:25


ابتهج ..!



حشر مع الخرفان عيد!

قلت ما هذا الكلام؟!

إن أعوام الأسى ولت، وهذا خير عام

إنه عام السلام.

عـفط الكائن في لحيته.. قال: بليد.

قلت: من أنت؟!

وماذا يا ترى مني تريد؟!

قال: لا شيء بتاتاً .. إنني العام الجديد!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:26

لرجل المناسب




باسم والينا المبجّل…

قرروا شنق الذي اغتال أخي

لكنه كان قصيراً

فمضى الجلاد يسأل…: رأسه لا يصل الحبل

فماذا سوف أفعل ؟… بعد تفكير عميق

أمر الوالي بشنقي بدلاً منه

لأني كنت أطول…

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:27


وظيفة القلم




عندي قلم

ممتلئٌ يبحث عن دفتر

و الدفتر يبحث عن شعر

و الشعر بأعماقي مضمر

و ضميري يبحث عن أمن

و الأمن مقيم في المخفر

و المخفر يبحث عن قلم

- عندي قلم

- وقع يا كلب على المحضر

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:27

قطعان ورعاة




يتهادى في مراعيه القطيع .

خلفه راعٍ ، و في أعقابه كلبٌ مطيع .

مشهد يغفو بعيني و يصحو في فؤادي .

هل أسميه بلادي ؟!

أ بلادي هكذا ؟

ذاك تشبيه فظيع ! ألف لا…

يأبى ضميري أن أساوي عامداً

بين وضيعٍ و رفيع .

هاهنا الأبواب أبواب السماوات

هنا الأسوار أعشاب الربيع

و هنا يدرج راعٍ رائعٌ في يده نايٌ

و في أعماقه لحنٌ بديع.

و هنا كلبٌ وديع

يطرد الذئب عن الشاة

و يحدو حَمَلاً كاد يضيع

و هنا الأغنام تثغو دون خوف

و هنا الآفاق ميراث الجميع .

أ بلادي هكذا ؟

كلاّ… فراعيها مريع . ومراعيها نجيع .

و لها سور و حول السور سور

حوله سورٌ منيع !

و كلاب الصيد فيها تعقر الهمس

و تستجوب أحلام الرضيع !

و قطيع الناس يرجو لو غدا يوماً خرافا

إنما… لا يستطيع !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:28

مسألة مبدأ ..!




قال لزوجه: اسكتي . و قال لابنه: ا نكتم.

صوتكما يجعلني مشوش التفكير.

لا تنبسا بكلمةٍ أريد أن أكتب عن

حرية التعبير !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:29

عقوبة إبليس




طمأن إبليس خليلته : لا تنزعجي يا باريس .

إن عذابي غير بئيس .

ماذا يفعل بي ربي في تلك الدار ؟

هل يدخلني ربي ناراً ؟ أنا من نار !

هل يبلسني ؟ أنا إبليس !

قالت: دع عنك التدليس

أعرف أن هراء ك هذا للتنفيس .

هل يعجز ربك عن شيء ؟!

ماذا لو علمك الذوق ، و أعطاك براءة قديسْ

و حباك أرقّ أحاسيسْ

ثم دعاك بلا إنذارٍ … أن تقرأ شعر أدونيس ؟!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:30

حديث الحمام




حدّث الصياد أسراب الحمام

قال: عندي قفصٌ أسلاكه ريش نعام

سقفه من ذهب

و الأرض شمعٌ و رخام.

فيه أرجوحة ضوء مذهلة و زهورٌ بالندى مغتسلة.

فيه ماءٌ و طعامٌ و منام

فادخلي فيه و عيشي في سلام .

قالت الأسراب : لكن به حرية معتقلة.

أيها الصياد شكراً…

تصبح الجنة ناراً حين تغدو مقفلة !

ثم طارت حرةً ،

لكن أسراب الأنام حينما حدثها بالسوء صياد النظام

دخلت في قفص الإذعان حتى الموت…

من أجل وسام !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:31

تشخيص




من هناك ؟

لا تخف.. إني ملاك.

- اقترب حتى أرى… لا، لن تراني

بل أنا وحدي أراك.

- أيّ فخرٍ لك يا هذا بذاك ؟!

لست محتاجاً لأن تغدو ملاكاً

كي ترى من لا يراك.

عندنا مثلك آلاف سواك !

إن تكن منهم فقد نلت مناك

أنا معتادٌ على خفق خطاك.

و أنا أسرع من يسقط سهواً في الشباك

و إذا كنت ملاكاً

فبحق الله قل لي

أيّ شيطان إلى أرض الشياطين هداك ؟!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:33

لن تموت




لن تموت لا… لن تموت أمتي

مهما إ كتوت بالنار و الحديد.

لا… لن تموت أمتي

مهما إ د عى المخدوع والبليد .

لا… لن تموت أمتي

كيف تموت ؟

من رأى من قبل هذا ميتاً

يموت من جديد ؟

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:34

درس في الإملاء



كتب الطالب : ( حاكِمَنا مُكـْتأباً يُمسي

و حزيناً لضياع القدس ) .

صاح الأستاذ به: كلاّ … إنك لم تستوعب درسي .

إ رفع حاكمنا يا ولدي

و ضع الهمزة فوق ) الكرسي ( .

هتف الطالب : هل تقصدني … أم تقصد عنترة ا لعــبسـي ؟!

أستوعبُ ماذا ؟! و لماذا ؟!

د ع غيري يستوعب هذا

واتركني أستوعب نفسي .

هل درسك أغلى من رأسي ؟!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:39

وسائل النجاة




و قاذفات الغرب فوقي

و حصار الغرب حولي

و كلاب الغرب دوني .

ساعدوني ما لذي يمكن أن أفعل

كيلا يقتلوني ؟!- أنبذ الإرهاب…

ملعونٌ أبو الإرهاب..

( أخشى يا أخي أن يسمعوني! )

أي إرهاب ؟!

فما عندي سلاح غير أسناني

و منها جردوني !

- لم تزل تؤمن بالإسلام

كلا … فالنصارى نصّروني .

ثم لما اكتشفوا سر ختاني … هودوني !

و اليهود إ ختبر وني ثم لما اكتشفوا طيبة قلبي

جعلوا ديني ديوني .

أيّ إسلام ؟

أنا "نَصَرا يهُوني "

- لا يزال اسمك " طه "… لا… لقد أصبحت " جـو ني " !

- لم تزل عيناك سوداوين …

لا … بالعدسات الزرق أبدلت عيوني …

- ربما سحنتك السمراء كلا… صبغوني

- لنقل لحيتك الكثّة … كلا …

حلقوا لي الرأس و اللحية و الشارب،

لا… بل نتفوا لي حاجب العين و أهداب الجفون !

- عربيٌ أنت.

No, don't be Silly, they

ترجموني !

- لم يزل فيك دم الأجداد !!

ما ذنبي أنا ؟ هل بإ ختيا ري خلّفوني ؟

- دمهم فيك هو المطلوب ، لا أنت…

فما شأنك في هذي الشؤون ؟

قف بعيداً عـنهـما…

كيف، إذن، أضمن ألاّ يذبحوني ؟!

- إ نتحر أو مُتْ

أو استسلم لأنياب المنون !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:40

فتوى أبي العينين




يا أبا العينين…ما فتواك في هذا الغلام ؟

- هل دعا -في قلبه-يوماً إلى قلب النظام ؟

لا…

- و هل جاهر بالتفكير أثناء الصيام ؟

لا…

- و هل شوهد يوماً يمشي للأ مام ؟

لا…

- إذن صلّى صلاة الشافعية.

لا…

- إذن أنكر أنّ الأرض ليست كرويّة.

لا…

- ألا يبدو مصاباً بالزكام ؟

لا…

- لنفرض أنه نام

و في النوم رأى حلماً

و في الحلم أراد ا لإ بتسام.

لم ينم منذ اعتقلناه…

- إذن… متهمٌ دون إ تـها م !

بدعةٌ واضحةٌ مثل الظلام.

اقطعوا لي رأسه

لكنه قام يصلي…

- هل سنلغي ا لشرع

من أجل صلاة ابن الحرام ؟!

كل شيء و له شيء

تمام.

صدرت فتوى الإمام:

( يقطع الرأس

و تبقى جثة الوغد تصلي

آه… يا للي.

و السلام ) !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:41

حبسة حرة




إ ختفى صوتي

فراجعت طبيبي في الخفاء.

قال لي: ما فيك داء.

حبسه في الصوت لا أكثر…

أدعوك لأن تدعو عليها بالبقاء !

قَدَرٌ حكمته أنجتك من حكم ( القضاء (

حبسه الصوت

ستعفيك من الحبس

و تعفيك من الموت

و تعفيك من الإرهاق

ما بين هروبٍ و اختباء.

و على أسوأ فرض

سوف لن تهتف بعد اليوم صبحاً و مساء

بحياة اللقطاء.

باختصار…

أنت يا هذا مصابٌ بالشفاء !

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الإثنين 13 أكتوبر 2008, 15:43

أربعة أو خمسة




أربعة أو خمسة

يأتون في دبابة

فيملكون وحدهم

حرية الكتابة

والحق في الرقابة

والمنع والإجابة

والأمن والمهابة

والمال والآمال

والتصويب والإصابة

وكل من دب

ولم يلق لهم أسلابه

تسحقه الدبابة

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:42

منفيون




لمن نشكو مآسينا ؟

ومن يصغي لشكوانا ، ويجدينا ؟

أنشكو موتنا ذلا لوالينا ؟

وهل موت ســيحـيـيـنا ؟

قطيع نحن والجزار راعينا ،

ومنفيون نمشي في أراضينا ،

ونحمل نعشنا قسرا بأيدينا ،

ونعرب عن تعازينا لنا فينا ،

فوالينا ، أدام الله والينا ،

رآنا أمة وسطا ، فما أبقى لنا دنيا ،

ولا أبقى لنا دينا ،

ولاة الأمر : ما خنتم ، ولا هنتم ،

ولا أبديتم ا للينا ،

جزاكم ربنا خيرا ، كفيتم أرضنا بلوى أعادينا ،

وحققتم أمانينا ،

وهذي القدس تشكركم ،

ففي تنديدكم حينا ،

وفي تهديدكم حينا ،

سحبتم أنف أمريكا ،

فلم تنقل سفارتها ،

ولو نقلت ــ معاذ الله لو نقلت ــ لضيعنا فلسطينا ،

ولاة الأمر هذا النصر يكفيكم ، ويكفينا ،

تهانينا

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:48

حصافة




حيـن رآنـي

مهمـوماً، مُنكسِـر الهمَّـةْ

قال حذائـي

هـل مازلتَ تؤمّـلُ حقّـاً

أن توقِـظَ ميتـاً بالنأْمــهْ ؟

أو أن تُشـعِلَ مـاءَ البَحـرِ

بضـوءِ النَّجْمـــةْ ؟

لا جَـدوى ...

خُـذْ منّي الحِكْمـَــةْ

فأنـا، مُنــذُ وجِـدتُ، حِـذاءٌ

ثُمّ دعاني البعضُ مَداسـاً

ثُمّ تقطّعْــتُ بلا رحمّـهْ ...

فإذا باسمـي :

جوتي، سباط، جزمـهْ

نَعْـلٌ، كندرة، مرْكـوبٌ

خـفٌّ، يمَنـيٌّ، حاط

بوتينٌ، بابـوجٌ، صُـرْمَـةْ .

وإلى آخـرِ هـذي الزّحمَـةْ

أيُّ حِـوارٍ ؟

أيُّ خُـوارٍ ؟

أيُّ حضيـضٍ ؟

أيّـةُ قِمّــةْ ؟

إنْ كنتُ أنا التّافِـهُ وحْـدي

أدخلتُ الأُمّــةَ في أزْمَــةْ

وعليَّ تفرّقـتِ الكِلْمَـةْ

فعلى أيّ قضـايا كُـبرى

يُمكِـنُ أن تتّفـقَ الأَمّــة ؟

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:49

أعد قدمي ..!!



أَعِـدْ قَـدَمـي ..

لِكَـيْ أمشـي إلَيـكَ مُعَـزّياً فينـا

فَحالـي صارَ مِن حالِكْ .

أعِـدْ كَفّـي ..

لكـي أُلقـي أزا هـيـر ي

علـى أزهـارِ آمالِكْ .

أعِـدْ قَلبـي ..

لأقطِـفَ وَردَ جَـذوَتِهِ

وَأُوقِـدَ شَمعَـةً فـي صُبحِـكَ الحالِكْ !

أَعِـدْ شَـفَتي ..

لَعَـلَّ الهَـولَ يُسـعِفُني

بأن أُعطيكَ تصـويراً لأهـوالِكْ .

أَعِـدْ عَيْـني ..

لِكَـي ابكـي على أرواحِ أطفـالِكْ .

أتَعْجَـبُ أنّنـي أبكـي ؟!

نَعَـمْ .. أبكـي

لأنّـي لَم أكُـن يَـومـاً

غَليـظَ القلبِ فَـظّاً مِثـلَ أمثـالِكْ !

***

لَئِـن نَـزَلَتْ عَلَيْـكَ اليـومَ صاعِقَـةٌ

فَقـد عاشتْ جَميـعُ الأرضِ أعوامـاً

وَمـازالـتْ

وَقـد تَبقـى

على أ شفا رِ زِلزالِكْ !

وَكفُّـكَ أضْـرَمَتْ فـي قَلبِهـا نـاراً

وَلم تَشْـعُرْ بِهـا إلاّ

وَقَـد نَشِـبَتْ بأذيالِكْ !

وَلم تَفعَـلْ

سِـوى أن تَقلِبَ الدُّنيـا على عَقِـبٍ

وَتُعْقِـبَهـا بتعديـلٍ على رَدّا ت ا فعـالِكْ !

وَقَـد آ لَيْـتَ أن تَـرمـي

بِنَظـرةِ رَيْبِـكَ الدُّنيـا

ولم تَنظُـرْ، ولو عَرَضَـاً، إلى آلِـكْ !

أَتَعـرِفُ رَقْـمَ سِـروالٍ

على آلافِ أميـالٍ

وَتَجهَلُ أرْقَـماً في طـيِّ سِـروالِكْ ؟!

أرى عَيْنَيكَ في حَـوَلٍ ..

فَـذلِكَ لـو رمـى هـذا

تَرى هـذا وتَعْجَبُ لاسـتغاثَتـهِ

ولكنْ لا تـرى ما قـد جَنـى ذلِـكْ !

ا ر ى كَفَّيْـكَ في جَـدَلٍ ..

فواحِـدَةٌ تَـزُفُّ الشَّمـسَ غائِبَـةً

إلـى الأعمـى !

وواحِـدَةٌ تُغَطِّـي الشَّمـسَ طالِعةً بِغِـربالِكْ !

وَمـا في الأمـرِ أُحجِيَـةٌ

وَلكِنَّ العَجائِبَ كُلَّهـا مِن صُنْـعِ مِكيـالِكْ !

***

بِفَضْـلِكَ أسـفَرَ الإرهـابُ

نَسّـاجاً بِمِنـوالِكْ

و َمعـتاشا بأمـوالِكْ

وَمَحْمِيّـاً بأبطالِكْ .

فَهل عَجَـبٌ

إذا وافاكَ هـذا اليـومَ مُمْتَنّـاً

لِيُـرجِعَ بَعضَ أفضـالِكْ ؟!

وَكَفُّكَ أبدَعَتْ تِمثـال( مـيـد و ز ا(

وتَـدري جَيِّـداً أنَّ الّذي يَرنـو لَـهُ هـالِكْ

فكيفَ طَمِعتَ أن تَنجو

وَقَـد حَـدَّقتَ في أحـداقِ تِمثالِكْ ؟!

خَـرابُ الوضـعِ مُختَصَـرٌ

بِمَيْـلِ ذِراعِ مِكيـالِكْ .

فَعَـدِّلْ وَضْـعَ مِكيالِكْ .

ولا تُسـرِفْ

و إلاّ سَـوفَ تأتـي كُـلُّ بَلبَلَـةٍ

بِمـا لَم يأتِ فـي بالِكْ !

***

إذا دانَتْ لَكَ الآفـاقُ

أو ذَلَّـتْ لَكَ الأعنـاقُ

فاذكُـرْ أيُّهـا العِمـلاقُ

أنَّ الأرضَ لَيْسـتْ دِرْهَمـاً في جَيْبِ بِنطـا لِكْ .

وَلَو ذَلَّلتَ ظَهْـرَ الفِيلِ تَذليـلاً

فأن بعوضةً تكفي ... لإذلالك


_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:50

لافتة الكبش




الكبش تظلّم للراعي

ما دمت تفكر

في بيعي

فلماذا ترفض

إشباعي؟

قال له الراعي:

ما الداعي؟

كل رعاة بلادي مثلي

وأنا لا أشكو و أ داعي.

إ حسب نفسك

ضمن قطيعٌ عربي

وأنا الإقطاعي!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:51

من أين أنت سيدي ؟!



في بقعة منسية

خلف بلاد الغال

قال لي الحمال:

من أين أنت سيدي؟

فوجئت بالسؤال

أوشكت أن أكشف عن عروبتي،

لكنني خجلت أن يقال

بأنني من وطن تسومه البغال

قررت أن أحتال

قلت بلا تردد:

أنا من الأدغال

حدق بي منذهلا

وصاح بانفعال:

حقا من الأدغال؟!

قلت: نعم

فقال لي:

من عرب الجنوب.. أم

من عرب الشمال؟!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:52

عائدون ..




هرم الناس وكانوا يرضعون،

عندما قال المغني عائدون،

يا فلسطين وما زال المغني يتغنى،

وملايين ا للـحـو ن،

في فضاء الجرح تفنى،

واليتامى من يتامى يولدون،

يا فلسطين وأرباب النضال المدمنون،

ساءهم ما يشهدون،

فمضوا يستنكرون،

ويخوضون ا لنضا لات على هز القنا ني

وعلى هز البطون،

عائدون،

ولقد عاد الأسى للمرة الألف،

فلا عدنا ولاهم يحزنون!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:53

إهانة




رأتِ الدول الكبرى تبديل الأدوارْ

فأقرّت إعفاء الوالي

واقترحت تعيينَ حِمارْ!

ولدى توقيع الإقرار ْ نهقتْ كلُّ حمير الدنيا باستنكارْ:

نحن حميرَ الدنيا لا نرفضُ أن نُتعَبْ

أ و أ ن نُركَبْ أو أن نُضربْ أو حتى أن نُصلبْ

لكن نرفضُ في إصرارْ أن نغدو خدماً للاستعمارْ.

إن حُمو ر يـتنا تأبى أن يلحقنا هذا العارْ!

_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahd
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

ذكر المشاركات : 1254
تاريخ الميلاد : 12/03/1984
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الشاعر : أحمد مطر   الثلاثاء 14 أكتوبر 2008, 15:54

أوصاف ..




قال: ما الشيءُ الذي يمشي كما تَهوي القَدَمْ؟

قلتُ : شعبي قال: كلاّ .. هُوَ جِلدٌ ما به لحمٌ ودَمْ

قلتُ : شعبي قال : كلاً ..

هو ما تركبُهُ الأممْ .. قلت : شعبي

قال : فكّر جيّداً.. فيه فمٌ من غير فم

ولسانٌ موثقٌ لا يشتكي رغم الألمْ قلت : شعبي

قال : ما هذا الغباء؟!

إنني أعني الحِذاءْ!

قلت : ما الفرقُ؟ هما في كلِّ ما قلت سواءْ!

لم تقلْ لي إنهُ ذو قيمةٍ أو إنهُ لم يتعرّض للتُّهمْ

لم تقل لي هُو لو ضاق برِجْلٍ وَرَّمَ الرِّجْلَ ولم يشكُ الورَمْ

لم تقل لي هو شيءٌ لم يقلْ يوماً نعم


_________________
أريد الصمت كي أحيا، ولكن الذي ألقاه ينطقني... فهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ديوان الشاعر : أحمد مطر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوج الصراط الكشفي  :: الفضاء العام :: قسم الأدب و الثقافة-
انتقل الى: